الرئيسية / منوعات / زيادة مرتقبة لأسعار تذاكر القطارات بنسب تصل إلى 200%

زيادة مرتقبة لأسعار تذاكر القطارات بنسب تصل إلى 200%

تذاكر القطارات لوّح وزير النقل المصري، هشام عرفات، بتطبيق زيادة مرتقبة في أسعار تذاكر القطارات، فور الانتهاء من تحسين مستوى الخدمات المقدمة للمواطنين، وتطوير نظام الإشارات، ودخول العربات والجرارات الجديدة إلى الخدمة، زاعماً أن المواطن سيشعر بالفرق في مستوى الخدمة قريباً، خاصة أن هناك طفرة ستحدث تدريجياً في مرفق السكك الحديدية خلال 18 شهراً.
وقال عرفات، أمام لجنة النقل والمواصلات في مجلس النواب، اليوم، إن زيادة أسعار تذاكر مترو الأنفاق في مايو الماضي جاء خوفاً من انهيار المرفق، نتيجة ضعف الإمكانيات المتاحة، لافتاً إلى انتهاء خط المترو الثالث بنهاية عام 2020 (يخدم 380 ألف راكب يومياً)، وإنهاء تعاقدات الخط الرابع في أغسطس المقبل (يخدم 1.5 مليون راكب يومياً).
وشهدت مصر زيادة كبيرة في أسعار تذاكر مترو الأنفاق، وصلت إلى 350%، تبعها ارتفاعات متتالية في أسعار الوقود والكهرباء والغاز ومياه الشرب، رضوخاً لإملاءات صندوق النقد الدولي، الذي يفرض على حكومة السيسي أجندة إصلاحات اقتصادية، لمنحها شرائح قرضه البالغ إجماليه 12 مليار دولار على مدى 3 سنوات.

وأضاف عرفات أن خسائر قطاع السكك الحديدية وصلت إلى 930 مليون جنيه، بحساب أن هناك 850 رحلة قطار يومية، تبلغ في المتوسط 85 ألف كيلو، وهو ما يعادل استهلاك 500 ألف لتر سولار في اليوم الواحد، بمعدل خسارة يومية مليون و700 ألف جنيه، على وقع ارتفاع سعر السولار بنسبة 50% منتصف يونيو/ الماضي.
وتابع: “المواطن المصري صبر كثيراً، وسيجني قريباً ثمار صبره على مستوى خدمات قطاع النقل خلال الأربع سنوات المقبلة”، بحد قوله، مشيراً إلى أن التطوير في مرفق السكك الحديدية سيشمل تطوير قطاع نقل البضائع والحاويات، وذلك بدخول 100 جرار جديد في خدمة نقل البضائع، خلاف تطوير 81 جراراً آخرين.
وزاد عرفات: “الدولة تعمل حالياً على إنشاء 11 محوراً عرضياً على نهر النيل بتكلفة تصل إلى 10 مليارات جنيه، بحيث تبدأ من محوري دراو وكلابشة في صعيد مصر، والانتهاء منها في الثلث الأول من العام المقبل، إلى جانب إنشاء ألف كيلو متر في المرحلة الثالثة من المشروع القومي للطرق، بتكلفة تصل إلى 17 مليار جنيه”.
وأوضح أن هناك دراسة لتطوير الموانئ المصرية من خلال مخطط لربطها بالكامل لتحقيق المنافسة العالمية، مدعياً أن قطاع النقل البحري والنهري سيشهد طفرة كبيرة خلال السنوات القادمة، بعد تطوير موانئ الغردقة والبحر الأحمر ونويبع ودمياط، والعمل على تكريك النيل بين الأقصر وأسوان، بحيث ينتهي قبل بداية الموسم السياحي المقبل.
وأفاد عرفات بأنه سيكون هناك ربط نهري وبري بين مصر والسودان من خلال ميناءي قسطل وأرقين، بعدما زادت حركة التجارة بين البلدين، مختتماً بأن وزارته تنسق حالياً مع القوات المسلحة، ووزارة الاتصالات، لتطبيق مشروع جديد للنقل الذكي، تمهيداً لطرحه مع الشركات الخاصة من خلال وزارة الدفاع، بحسب تعليمات رئيس الجمهورية.

كانت مصادر نيابية قد كشفت لـ”العربي الجديد” أن حكومة السيسي تعتزم تطبيق زيادات كبيرة في أسعار تذاكر القطارات بنسب تصل إلى 200%، بدعوى ارتفاع سعر لتر السولار المستخدم في تشغيلها من 3.65 جنيه إلى 5.5 جنيه، والعمل على تغطية كلفة مشروعات التطوير الجارية في مرفق السكك الحديدية.
ووفقاً للمصادر، فإن الزيادات ستشمل مضاعفة أسعار تذاكر القطارات المميزة (العادية) بنسبة 200% (يرتادها الملايين من الموظفين ومتوسطي الدخل يومياً)، ورفع أسعار الدرجة الثانية بنسبة 60%، وأسعار قطارات الدرجة الأولى (مكيفة) بنسبة 40%، وأسعار الدرجتين الأولى والثانية لقطارات (VIP) بنسبة 25%.
تجدر الإشارة إلى إصدار وزير النقل قراراً بوقف تشغيل 40 قطاراً، اعتباراً من أول يوليو الجاري، بعد إلغاء تشغيل 40 قطاراً أخرى في مطلع إبريل الماضي، بحجة زيادة معدلات الأمان، والشروع في تنفيذ مشروعات التطوير، واستبدال نظام الإشارات الحالي (الكهروميكانيكي) بنظام إلكتروني حديث (EIS).

سياسة | المصدر: العربي الجديد | تاريخ النشر : الأربعاء 11 يوليو 2018

عن Amanar

شاهد أيضاً

شاهد: دبين يثيران الرعب في ولاية طرابزون التركية

تركيا بالعربي شاهد: دبين في الشارع يثيران الرعب في ولاية طرابزون التركية: موقع تركيا بالعربي …

اترك رد

%d مدونون معجبون بهذه: